في تصنيف مواد دراسية بواسطة

يسن لمن سمع الآذان أن يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم بعد انتهاء الآذان ، قال عليه الصلاة والسلام "إذا سمعتم المؤذن فقولو مثل ما يقول ، ثم صلو على فإنه من صلى علي واحدة صلى الله عليه بها عشرا ، ثم سلو الله الوسيلة فإنها منزلة في الجنة لا تنبغي إلا لعبد من عباد الله ، وأرجو أن أكون أنا هو ، فمن سأل لي الوسيلة حلت له الشفاعة " ،  أي أن من يقولها بعد الآذان فهو مستحب ولكن كيف ينطقها هذا هو المهم بمعنى إن كانت بصوت منخفض فهذا جائز ومستحب ولكن إذا قالها بصوت مرتفع فتحسب مع الآذان   وهذا غير جائز ومكروه لأن الآذان آخره لا اله إلا الله  ، أما إن رفعت صوتك فهكذا تصبح بدعة ، والآن سنجيب عن السؤال السابق عن يسن لمن سمع الآذان أن يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم بعد انتهاء الآذان ، 

يسن لمن سمع  الآذان أن يصلى على النبي صلى الله عليه وسلم بعد انتهاء الآذان ، 

عند سماعنا للآذان يجب علينا قول مثلما يقول المؤذن فيما عدا حي على الصلاة حي على الفلاح نستبدلها ب لا حول ولا قوة إلا بالله ،وبعد أن نفرغ من الآذان نصلى على النبي بصوت منخفض ومن ثم نقول اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة أت محمدا الوسيلة والفضيلة والدرجة العالية الرفيعة وابعثه مقاما محمودا الذي وعدته إنك لا تخلف الميعاد ،  

حل السؤال : يسن لمن سمع الآذان أن يصلى على النبي صلى الله عليه وسلم بعد انتهاء الآذان ، 

  • صحيح ، إنها سنة .

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة

يسن لمن سمع الآذان أن يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم بعد انتهاء الآذان ، 

  • صحيح إنها سنة .
مرحبًا بك إلى منصتي، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

اسئلة متعلقة

...