في تصنيف معلومات عامة بواسطة

هو اعتقاد مشاركة غير الله لله في ربوبيته أو عبادته أو أسمائه وصفاته ؟ 

الشرك بالله نوعان:

الشرك الأكبر :هو اعتقاد مشاركة غير الله لله في ربوبيته ،او عبادته ، او أسمائه وصفاته.

والشرك الأصغر : فكل ما نهى عنه الشرع مما هو ذريعة إلى الشرك الأكبر ووسيلة للوقوع فيه ، وجاء في النصوص تسميته شركا ، كالحلف بغير الله ، مظنة للانحدار إلى الشرك الأكبر.

هو اعتقاد مشاركة غير الله لله في ربوبيته أو عبادته أو أسمائه وصفاته ؟ 

الرياء: وهو أن يفعل الإنسان الأعمال الحسنة أو أن يقول القول الحسن من أجل الناس وليس من أجل الثواب من الله تعالى، كأن يتصدق المسلم على الفقراء من أجل أن يقول الناس عنه بأنه كريم معطاء لا من أجل أن يرضي الله تعالى وينال ثوابه، أو أن يتحدث إلى الناس بشكل جيد ليقولوا بأنه مثقف أو عالم، لا من أجل أن يفيدهم بنية صادقة لله تعالى، والرياء حرام شرعاً ويعاقب فاعله أشد العقاب،

الإجابة الصحيحة: مفهوم الشرك بالله الأكبر.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة

الإجابة الصحيحة

مفهوم الشرك بالله الأكبر.

مرحبًا بك إلى منصتي، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

اسئلة متعلقة

...